الارشيف / منوعات

الأردني عبد الله أبو خلف بطل النسخة الخامسة من تحدي القراءة العربي

إعلان: شاهد أجمل الأفلام والمسلسلات 2021

الأردني عبد الله أبو خلف بطل النسخة الخامسة من تحدي القراءة العربي

محمد بن راشد: رغم جائحة كورونا بقيت الحماسة للغة العربية

الاثنين - 13 صفر 1443 هـ - 20 سبتمبر 2021 مـ

عبد الله أبو خلف خلال تتويجه افتراضياً (الشرق الأوسط)

دبي: «الشرق الأوسط أونلاين»

توّج الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الطالب عبد الله أبو خلف من الأردن بلقب «بطل تحدي القراءة العربي»، في دورته الخامسة، منتزعاً اللقب من بين أكثر من 21 مليون طالب من 52 دولة؛ حيث حصد جائزة التحدي، التي تبلغ قيمتها 500 ألف درهم (136 ألف دولار).
وجاء تتويج الشيخ محمد بن راشد للطالب أبو خلف خلال الاحتفال النهائي الافتراضي لتحدي القراءة العربي، الذي شهدت مشاركة 96 ألف مدرسة، و120 ألف مشرف للقراءة.
وقال الشيخ محمد بن راشد خلال مشاركته في الاحتفال: «رغم جائحة كورونا بقي الحماس للغة العربية». وهنأ أبطال التحدي، مثنياً على المشاركة اللافتة. وأضاف: «أشكر 21 مليون طالب عربي شاركوا معنا في التحدي في الدورة السابقة رغم ظروف الجائحة... كنت أتمنى أن ألتقي المتفوقين في الإمارات مثل كل عام ولكن ظروف الجائحة حالت دون ذلك».
وختم: «ستبقى القراءة سلاحنا في مواجهة كل التحديات والأوقات الصعبة ونلقاكم في الإمارات العام المقبل».
وفازت «مدرسة الغريب للتعليم الأساسي» من مصر، بلقب «المدرسة المتميزة» وجائزة مقدارها مليون درهم (272.2 ألف دولار)، متفوقة بذلك على 96 ألف مدرسة شاركت في التحدي هذا العام. كما حصدت موزة الغناة من الإمارات لقب «المشرف المتميز» وجائزة بقيمة 300 ألف درهم (81.6 ألف دولار) في التحدي القرائي والمعرفي.
وجرى بث الاحتفالية الختامية للدورة الخامسة من تحدي القراءة العربي، التي نُظِّمت افتراضياً، عبر شبكة «إم بي سي» الإعلامية والموقع الإلكتروني لتحدي القراءة العربي؛ وتابعها ملايين في العالم العربي والعالم.
واستعرض الاحتفال الذي قدّمه الإعلامي وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، مسيرة تحدي القراءة العربي منذ انطلاقه في العام 2015. والمراحل التي مرّ بها ليصبح الحدث المعرفي الأكبر من نوعه في العالم لغرس ثقافة القراءة لدى النشء، وأثره في حياة ملايين الطلاب والأفراد والأسر ومجتمعات المعرفة في الوطن العربي، إلى جانب دوره الملهم لدارسي ومتعلمي وقرّاء اللغة العربية أينما كانوا، خاصة بعد تحوله إلى العالمية في دورته الثالثة وفتح باب المشاركة لجميع الطلبة من كل مكان حول العالم.
وانتزع عبد الله أبو خلف من الأردن المركز الأول في تحدي القراءة العربي في دورته الخامسة، الذي خاض مراحله خلال العام الدراسي الماضي في ظروف استثنائية فرضها تفشي جائحة «كوفيد - 19» في العالم، عن جدارة، بعد منافسة محتدمة، ونال اللقب بجائزة قيمتها نصف مليون درهم (136 ألف دولار)، لمساعدته على استكمال دراسته الجامعية.
كما فاز كلٌ من سارة الضعيف من المغرب بالمركز الثاني، وشهد ضياء آل قيصوم من السعودية بالمركز الثالث، في حين جاءت يسرا محمد الإمام من السودان في المركز الرابع، وعبد الرحمن منصور أحمد محمد من مصر في المركز الخامس في تحدي القراءة العربي، في دورته الخامسة، وذلك على مستوى الطلبة والطالبات المشاركين من الدول العربية.
وشهد الاحتفال الختامي الافتراضي لتحدي القراءة العربي، في دورته الخامسة، إعلان فوز «مدرسة الغريب للتعليم الأساسي» من مصر، بلقب «المدرسة المتميزة»، متفوقة بذلك على 96 ألف مدرسة شاركت في التحدي هذا العام؛ حيث نالت جائزة مقدارها مليون درهم (272 ألف دولار)، لتأهيل مرافق المدرسة القرائية ودعم أنشطتها المعرفية في هذا المجال، بما يساعدها على مواصلة دورها التربوي والمعرفي في تخريج أجيال من القراء الشباب.
كما نالت مدرسة «الحصاد التربوي» من الأردن المركز الثاني في فئة المدرسة المتميزة في تحدي القراءة العربي، وحصدت مدرسة «الأنجال الأهلية» من السعودية المركز الثالث في فئة المدرسة المتميزة ضمن الدورة الخامسة من تحدي القراءة العربي.
ونجحت المدارس المتميزة الفائزة في هذه الدورة من التحدي في رفع نسبة المشاركة بين طلبتها في تحدي القراءة العربي لهذا العام، وإحداث حراك قرائي نوعي لدى طلبتها والمجتمع، عبر التعاون الوثيق مع مؤسسات المجتمع المحلي من خلال تنظيم كثير من الأنشطة والفعاليات القرائية الافتراضية.
وفي فئة المشرفين المتميزين، فازت الإماراتية موزة الغناة بلقب «المشرف المتميز» وجائزة بقيمة 300 ألف (81.6 ألف) درهم في تحدي القراءة العربي في دورته الخامسة. وجاء في المركز الثاني المشرفة المتميزة أسماء صقر من تونس. وحصد خالد البكيري من المغرب المركز الثالث في فئة «المشرف المتميز» من تحدي القراءة العربي، تقديراً لعطائهم الذي يجسد الجهود التي بذلها أكثر من 120 ألف مشرف ومشرفة في تحدي القراءة العربي لتوجيه الطلاب وتحفيزهم على المشاركة وتشجيعهم على عبور مختلف محطات التحدي، رغم التحديات التربوية والتعليمية واللوجستية التي أفرزها وباء فيروس كورونا المستجد في العالم.
إلى ذلك، تم تتويج ألكسندر فوروس، من إيطاليا، بطلاً لتحدي القراءة العربي، في موسمه الخامس، عن فئة الطلبة من أبناء الجاليات والأجانب المشاركين في التحدي من مختلف أنحاء العالم؛ حيث فاز بجائزة مقدارها 100 ألف درهم (27.2 ألف دولار)، وفازت أفنان عبد الغني، من ماليزيا، بالمركز الثاني، وفرح الأيوبي، من هولندا، بالمركز الثالث، وذلك عن فئة الجاليات.

الامارات العربية المتحدة أخبار الإمارات

نشكر لكم اهتمامكم وقراءتكم لخبر الأردني عبد الله أبو خلف بطل النسخة الخامسة من تحدي القراءة العربي تابعوا اشراق العالم 24 على قوقل نيوز للمزيد من الأخبار

قد تقرأ أيضا