الارشيف / منوعات

تحليل لاعتقالات الشرطة في أميركا يظهر تفاوتاً عنصرياً صارخاً

إعلان: شاهد أجمل الأفلام والمسلسلات 2021

تحليل لاعتقالات الشرطة في أميركا يظهر تفاوتاً عنصرياً صارخاً

ألقي القبض على السود بمعدل أكبر 5 مرات من البيض في 2018

الخميس - 19 شوال 1441 هـ - 11 يونيو 2020 مـ

عناصر من الشرطة الأميركية يحاولون إرجاع المتظاهرين خلال احتجاجات على مقتل جورج فلويد في واشنطن (أ.ف.ب)

واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

كان عقيل كارتر، وهو رجل أسود يبلغ من العمر 18 عاماً، في طريقه إلى منزله من الكنيسة مع جدته البيضاء في واواتوزا - ويسكونسن، عندما قامت الشرطة المحلية بتوقيفهما. والشيء التالي الذي عرفه، كما يقول، هو سحب الأسلحة عليه وأمره بالخروج من السيارة.
وقال كارتر لشبكة «إيه بي سي نيوز» الإخبارية، متذكراً حادثة أكتوبر (تشرين الأول) 2018: «كنت مرعوباً للغاية لأنني لا أعرف ما الذي سيحدث بعد ذلك... عندما أجلسني الشرطي على ركبتي شعرت بالخوف أكثر».
وتم تقييد يدي كارتر ووضعه في سيارة الشرطة بعد ذلك. وعندما أُفرج عنه أخيراً، قالت الشرطة ببساطة إنه كان هناك سوء تفاهم. وقال الضباط إنه تم إيقافه لأنهم تلقوا معلومات تفيد بأن رجلاً أسود قد سرق سيارة امرأة بيضاء.
وقال كارتر: «أردت فقط أن أعيش... أشعر بأنني لو كنت أبيض، لكان الأمر مختلفاً تماماً».
وفي أعقاب وفاة جورج فلويد على أيدي ضباط شرطة مينيابوليس الشهر الماضي، ظهرت تساؤلات حول ما إذا كان عناصر الشرطة يعاملون السود بشكل مختلف عن نظرائهم البيض.
ويكشف تحليل لبيانات الاعتقالات التي أبلغ عنها مكتب التحقيقات الفيدرالي من قبل الآلاف من إدارات شرطة المدن والمقاطعات في جميع أنحاء البلاد، أنه في 800 ولاية قضائية، تم القبض على السود بمعدل أعلى بـ5 مرات من البيض في عام 2018، بعد حساب التركيبة السكانية للمدن والمقاطعات التي تخدمها إدارات الشرطة.
وفي 250 ولاية قضائية، كان الرجال السود أكثر عرضة للاعتقال بـ10 مرات من نظرائهم البيض.
ويغطي التحليل، الذي أجرته «إيه بي سي نيوز»، فترة 3 سنوات تنتهي في عام 2018، والتي تتوفر عنها أحدث البيانات.
ولا يتضمن التحليل بيانات من أقسام الشرطة في فلوريدا أو إلينوي، أو قسم شرطة نيويورك، أكبر قوة شرطة في البلاد. كما يستثني إدارات الشرطة التي تخدم المدن التي يقل عدد سكانها السود عن 5.
وبحسب كريستين كلارك، الرئيسة والمديرة التنفيذية للجنة المحامين الوطنية للحقوق المدنية بموجب القانون، فإن البيانات تكشف عن «مشكلة منتشرة».
وقالت كلارك لـ«إيه بي سي نيوز»: «علينا أن نتعامل مع الإفراط في حفظ الأمن بالمجتمعات الأميركية الأفريقية ذات الدخل المنخفض في بلدنا».
وتابعت: «عندما نرى بيانات تظهر أن الأميركيين من أصل أفريقي يتم تمييزهم، وأنهم مستهدفون بشكل غير عادل، ويتعرضون بشكل غير متناسب للاعتقال والمحاكمة؛ فهذا من شأنه أن يدق ناقوس الخطر».
وفي هذه الأثناء، رفع كارتر دعوى قضائية ضد قسم شرطة واواتوزا. ويعتقد محاميه أنه تم إيقافه لمجرد أنه أسود، وهو ما نفته إدارة الشرطة.

أميركا الولايات المتحدة الجيش الأميركي أخبار أميركا

نشكر لكم اهتمامكم وقراءتكم لخبر تحليل لاعتقالات الشرطة في أميركا يظهر تفاوتاً عنصرياً صارخاً تابعوا اشراق العالم 24 على قوقل نيوز للمزيد من الأخبار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا