الارشيف / منوعات

لقاح مزدوج لعلاج الربو التحسسي الموسمي

إعلان: شاهد أجمل الأفلام والمسلسلات 2021

نشرت مجلة Nature Communications العلمية التخصصية نتائج دراسة طبية جديدة توصل خلالها مجموعة علماء فرنسيين وأميركيين الى استراتيجية جديدة للقضاء على مرض الربو التحسسي الموسمي المزمن.
وحسب المجلة، فقد أكد العالم لوران ريبرت من معهد باستير في باريس الذي قاد الدراسة، أن التطعيم ضد جزيئات إشارات الإنترلوكين يمكن أن يحمي فئران المختبر من الربو الناجم عن الحساسية لمدة 11 أسبوعًا على الأقل.
يذكر أن الربو يعد أكثر أمراض الرئة المزمنة شيوعًا في العالم؛ إذ يعاني أكثر من 300 مليون شخص من هذا المرض. إضافة الى ان حوالى 20% من المرضى المصابين لديهم شكل غير خاضع للسيطرة من المرض ذي الخطورة المتوسطة الذي يكون على شكل انخفاض بوظائف الرئة وتفاقم متكرر. ومع ذلك هناك أجسام مضادة علاجية وحيدة النسيلة تستهدف IgE أو IL-4 و IL-13 (الغلوبولين المناعي من الفئة E) يمكنها تقليل أعراض الربو، لكنها باهظة الثمن وتتطلب الاستخدام مدى الحياة.
وفي هذا الإطار، أجرى العلماء سلسلة من التجارب اكتشفوا خلالها أن اللقاح المزدوج ضد IL-4 و IL-13 الذي طوروه يقلل من حدة الربو المزمن لدى فئران التجارب. وكان للدواء تأثير في خفض مستوى IgE وتكوين المخاط في القصبات الهوائية للحيوانات لمدة تصل إلى 15 أسبوعًا. الأمر الذي جعلهم يقررون اختبار تأثير اللقاح على تلك الحيوانات التي لديها الإنترلوكين البشري IL-4 / IL-13. وبعد النتائج خلص العلماء إلى أنه في الفئران التجريبية أدى التطعيم إلى كبت مستويات هذين السيتوكينين لمدة 11 أسبوعًا على الأقل. كما كان لديهم أيضًا انخفاض بمستويات AHR التي هي مستقبلات الهيدروكربون العطري، وفرط الحمضات وإنتاج المخاط.
وفي نهاية الدراسة أعرب العلماء عن أملهم أن يشكل اللقاح الجديد الأساس لاستراتيجية طويلة الأمد لعلاج الربو التحسسي الموسمي المزمن وذلك بعد اختباره على البشر.

نشكر لكم اهتمامكم وقراءتكم لخبر لقاح مزدوج لعلاج الربو التحسسي الموسمي تابعوا اشراق العالم 24 على قوقل نيوز للمزيد من الأخبار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا