منتديات اشراق العالم - عرض مشاركة واحدة - تركي بن طلال: طموحاتنا أن تمتد الجامعة المفتوحة من الخليج إلى المحيط
عرض مشاركة واحدة

قديم 09-26-2012, 03:51 PM   

eshrag
:: اشراق العالم ::
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 188,225
عدد نقاط التميز
114 eshrag عضو رائعeshrag عضو رائع

eshrag غير متواجد حالياً

نشاط [ eshrag ]
قوة السمعة:1896
منتديات إشراق العالم تركي بن طلال: طموحاتنا أن تمتد الجامعة المفتوحة من الخليج إلى المحيط

سبق – الكويت: رعى أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد, صباح اليوم، حفل تدشين مباني المقر الرئيسي للجامعة العربية المفتوحة وفرعها في الكويت والاحتفال بمرور 10 سنوات على إنشاء الجامعة العربية المفتوحة.

وفي كلمة له في الحفل, أكد رئيس مجلس أمناء الجامعة العربية المفتوحة صاحب السمو الملكي الأمير طلال بن عبدالعزيز في كلمة ألقاها نيابة عنه الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أن تتابع الإنجازات يغري بالمزيد من الآمال والأماني، ويوسع أفق التطلعات ويرفع سقف الطموحات لأن تمتد هذه التجربة إلى كل بلدان الوطن العربي العزيز، لتكون هذه الجامعة متاحة لكل العرب من المحيط إلى الخليج.

وأضاف أنه "لمن دواعي البهجة والسرور أن نرى الجامعة العربية المفتوحة تتكامل، فها هو بنيانها الخارجي المتمثل في مبنى مقرها الرئيسي وفرعها بالكويت ينجز ونسعد اليوم بتدشينه برعاية كريمة من أمير الكويت بعد اكتمال بنتها الداخلية وبعد أن أثبتت جدواها التعليمية والاجتماعية والاقتصادية، فتعزز وجودها بقوة من حيث نوعية المناهج ومخرجاتها التي دفعت بها إلى سوق العمل العربية بخطوات ثابتة".

وتابع قائلاً: لقد مر عقد كامل على انطلاق الجامعة حققت خلاله الكثير من أهدافها وما زال أمامها الكثير، فقد حصلت على الاعتماد الأكاديمي من أشهر هيئات الاعتماد الدولية وامتدت فروعها لتشمل سبعة أقطار عربية فضلاً عما في بعضها من مراكز دراسية امتدت إلى مناطق هي في أمس الحاجة للتعليم الجامعي وفتحت أبواب الأمل للآلاف من بناتنا وأبنائنا.

وأوضح الأمير تركي أن الجامعة تطمح لأن تلبي برامجها كل الاختصاصات المطلوبة، وأن تعمم فيها تجربة الدراسات العليا لنيل الماجستير والدكتوراه بعد أن بدأت في بعض فروعها، والأمل الأكبر هو أن يعكس خريجو الجامعة نوعية التعليم الجيد الذي يتلقونه في البرامج الدراسية والتدريبات العملية على أرض الواقع.

واستطرد قائلاً: يقيننا أن هذا الإنجاز ما كان له أن يتم بهذه الصورة الطيبة الباعثة على الرضا، لولا تضافر الجهود المخلصة وفي هذا الصدد نذكر بالتقدير والعرفان الدعم اللامحدود الذي قدمه للجامعة أمير الكويت سمو الشيخ صباح الأحمد وتوجيهاته الدائمة بتذليل ما يعترض مسيرتها من عقبات وكذلك التسهيلات الكبيرة التي تلقتها ومازالت من الكويت حكومة وشعباً.

وأشار إلى أن هذا الإنجاز هو حصاد جهود أعضاء مجلس أمناء الجامعة والإداريين وأعضاء هيئات التدريس والطالبات والطلبة ويسبق ذلك كل من تجاوب مع مشروع مبانيها خصوصاً الإخوة من رجال الأعمال الذين أكدوا بتبرعاتهم مدى التزامهم بمبدأ المسؤولية الاجتماعية.

وكان وزير التربية والتعليم العالي ووزير المالية الكويتي الدكتور نايف الحجرف قال: إن مساهمة القطاع الخاص في إنشاء الجامعات لتجربة رائدة تؤكد قدرة تؤكد قدرة القطاع الخاص على المساهمة وتحمل دوره في شراكة حقيقية لتحقيق أهدافنا التنموية لتعمل تلك الجامعات جنباً إلى جنب مع جامعة الكويت بكلياتها المختلفة لبناء منظومة متكاملة من مؤسسات التعليم العالي في الكويت.

وألقى مدير الجامعة العربية المفتوحة الدكتور موسى محسن كلمة أكد فيها أن تشييد صرح الجامعة العربية المفتوحة بالكويت يجسد تنفيذ وعد والتزام يضم إلى إنجازاتها الطيبة خلال السنوات العشر الماضية بدءاً من افتتاحها سبعة فروع دراسية في سبع دول عربية ومروراً بحصولها على اعتماد هيئة الاعتماد في الجامعة المفتوحة في المملكة المتحدة، وانتهاء بوصول عدد طلبتها إلى نحو 40 ألف طالب ووصول عدد خريجيها إلى نحو 18 ألف طالب في أكثر الاختصاصات إلحاحاً في سوق العمل وهي إدارة الأعمال والحاسوب والأدب الإنجليزي والتربية.





















أكثر...