منتديات اشراق العالم - عرض مشاركة واحدة - "الصحة": لا أمراض وبائية بين الحجيج
عرض مشاركة واحدة

قديم 10-17-2013, 01:10 AM   

eshrag
:: اشراق العالم ::
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 188,206
عدد نقاط التميز
114 eshrag عضو رائعeshrag عضو رائع

eshrag غير متواجد حالياً

نشاط [ eshrag ]
قوة السمعة:1896
منتديات إشراق العالم "الصحة": لا أمراض وبائية بين الحجيج

عبدالله البرقاوي- سبق- المشاعر المقدسة: قال وكيل وزارة الصحة للصحة العامة رئيس لجنة الطب الوقائي في الحج د. زياد بن أحمد ميمش إن الوضع الصحي مطمئن، ولا تُوجد أمراض وبائية بين الحجاج ولله الحمد حتى الآن كما لم تُسجل حتى الآن حالات إصابة بالحمى الشوكية والتسممات الغذائية بالمشاعر المقدسة، معرباً عن أمله في أن يستمر الوضع على ما هو عليه حتى يخرج الحج سالماً وخالياً من الأمراض الوبائية والمحجرية.

وأكد "ميمش" في مؤتمر صحفي عقده أمس الثلاثاء أن المملكة قامت هذا العام بتحديث الاشتراطات الصحية بعد متابعة ومراقبة للوضع الصحي العالمي على مدار العام بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية ومراكز الأبحاث والأمراض في أمريكا وأوروبا، كما نفذت حملة توعوية ضخمة بدأت من البلدان التي يفد من الحجاج واستمرت في المنافذ ومناطق الحج، مما كان له الأثر الكبير في النتائج الطيبة التي تحققت حتى الآن.

وقال إن الوزارة بناء على خبراتها المتراكمة ودراسة الحالات المكتشفة لمرض "الكورونا" نصحت كبار السن وذوي الأمراض المزمنة والنساء الحوامل والأطفال بتأجيل أداء الفريضة حيث اتضح لها أن 75 % من حالات "الكورونا" ووفياتها المسجلة محلياً وعالمياً لأشخاص كبار سن ويعانون أمراضاً مزمنة.

وكشف "ميمش" أن الوزارة تعكف حالياً على إعداد وتنفيذ عشر دراسات تساعد في التعامل مع الحجاج وتُسهم في وضع الحلول لأي مشاكل صحية طارئة وخصوصاً الأمراض الوبائية والمعدية التي تهتم بها وزارة الصحة.

ولفت إلى أن بعض الدراسات لها علاقة بفيروس "الكورونا"، وأخرى لها علاقة بالحمى الشوكية، وكذلك الفيروسات المنتشرة في العالم.

وقال إن فرق الدراسة أنهت المرحلة الأولى التي تم من خلالها أخذ عينات عشوائية من الحجاج القادمين من الخارج في منافذ الدخول.

وتنطلق المرحلة الثانية يوم غدٍ الخميس بأخذ عينات أخرى من الحجاج قبل مغادرتهم للتأكد من خلوهم من الأمراض والتعرف على حالتهم الصحية.

وحول كيفية التعامل مع أي حالة "كورونا"، قال "ميمش" إن الوزارة لديها خطة من عدة مراحل لمواجهة مثل هذه الحالات، تبدأ بتشخيص الحالة والتأكد من الممارسين الصحيين، مع عزل الحالة بعد التأكد من إيجابيتها في غرف تم تخصيصها لهذا الغرض مع فحص المخالطين له.

ولفت إلى تجهيز مختبرات بكلٍ من مستشفى منى الوادي وجدة والمدينة المنورة تستطيع الوصول إلى نتائج الفحص خلال ست ساعات من أخذها.

ولفت "ميمش" إلى أنه في إطار حرص الوزارة على حماية الحجيج وسلامة الحج قامت عبر فرقها الوقائية الميدانية بإعطاء 181.931 حاجاً العلاج الوقائي في منافذ دخول المملكة المختلفة بنسبة 98 % من العدد المستهدف وإعطاء أكثر من 430 ألف حاج جرعة تطعيم ضد شلل الأطفال وذلك بنسبة بلغت 99 % من الفئة المستهدفة، كما تم التأكد من أن 1.188.348 حاجاً أخذوا تطعيماتهم ضد الحمى الشوكية ببلدانهم.

وقال إن الوزارة ترصد وتتابع وتراقب أمراضاً محددة قد تشكّل خطورة على الحجاج منها الحمى المخية الشوكية والتسمم الغذائي والإسهال "الكوليرا" والحمى النزفية.

وكشف أن الوزارة جهّزت في إطار إجراءاتها الوقائية غرف عزل بمستشفياتها المختلفة كما تم إدخال أجهزة حديثة تستطيع تحويل غرف التنويم العادية إلى غرف عزل.

وأوضح "ميمش" أن الوزارة قامت هذا العام بدعوة إعلاميين من منظمة الصحة العالمية للوقوف على جهود وخبرات المملكة في التعامل مع حشود الحجاج وإبرازها.

وبيّن أن المنظمة أشادت على موقعها الرسمي بجهود وإجراءات المملكة الصحية والخدمات المقدمة للحجاج.


أكثر...