المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أسر الجوف المنتجة: "الشيصاة والمغزل والسنارة" تنافس أحدث المكائن


eshrag
01-20-2013, 07:40 PM
http://sabq.org/files/news-thumb-image/132392.jpg?1358696134 (http://sabq.org/cVufde)

سبق- الجوف: من يتجول في معرض الأسر المنتجة بمهرجان الزيتون السادس بالجوف الذي تنظمه جمعية الملك عبدالعزيز الخيرية النسائية بالتعاون مع فرع الهيئة العامة للسياحة والآثار وبإشراف من صاحبة السمو الملكي الأميرة سارة بنت عبدالله , يظن أنه في معرض دولي تشارك فيه أرقى الماركات العالمية المتخصصة بصناعة السجاد والحقائب والنسيج والحلويات الفاخرة , ولكنه يجده في معرض لماركة جوفية صنعت باليد من إمكانيات بسيطة ترجمتها "الشيصاة والسنارة والمغزل" لمنتجات فاخرة , فمن صوف الغنم يجد سجاد غاية بالجمال والروعة , ومن لفات الصوف المتواضعة يجد فستان زفاف يباهي أغلى الماركات , ومن السدو سيجد حقائب فاخرة , ومن الحلويات سيجد الأشكال المختلفة بنكهات وتغليف راقي , ومن زيت الزيتون سيجد صابون طبي فاخر , وكل هذا صنع باليد وسط المنازل الجوفية لم يصنع في مصانع عالمية ولا مكائن متطورة.

وفي جولة بأجنحة المعرض الذي يشارك فيه 80 أسرة يمثلها أكثر من 170 عارضة ستجد أجنحة مختلفة ومتنوعة بصناعات مختلفة , ففي جناح السدو تصنع ريهاب حقائب مختلفة من السدو للشاي والقهوة وحقائب لليد وأخرى للأجهزة الحديثة من جوال وأيباد بدأتها من مغزلها الصغير ومن الشيصاة لتصل لحقيبة فاخرة مطرزة بأنواع الإكسسوارات , تقول ريهاب أن النشطة الواحد تستغرق حوالي أسبوع , وعلب الهدايا تكلفها 3 أيام عمل وتتحدث بنبرة سعيدة أن منتجاتها تلاقي رواجاً كبيراً , وضمن الأجنحة تشارك فوزة الشمري التي تعتز بإنتاجها وتحتفظ به منذ 20 عاماً رافضة تمام فكرة بيعه رغم أن مبلغ السجاد الذي صنعته بيدها وصل لـ 15 آلف ريال مبررة ذلك أن الأدوات التي تلزمها لصناعة مثل هذا السجاد الكبير عالي الجودة لم تعد متوفرة اليوم , وهي تشارك مثالاً للحرفة اليدوية البارعة والمتقنة والتي من الصعب تقيلدها , أما في جناح حسنه الشمري الفائزة بجائزة عكاظ ستجد "نزاهة" و"السياحة" و"مهرجان الزيتون" "والأمن العام" والكثير من الشعارات التي نسجتها بيدها وعرضتها في لوحات نسيج فاخرة تبهر الزوار أن أتقنت الشعار بصنع اليد , وتقول أنها تتلقى طلبات كثيرة في منزلها مرددة "الحمدلله" , ولاتختلف عن بقية الحرفيات كثيراً حيث يبدأ عملها من أصواف الأغنام والجمال ثم تتحول للوحات فنية بعد مرورها على المغزل , وفي جناح منيرة يعود بك التاريخ للهودج الذي يجمله الصناعات الحديثة بشكل جمالي محترف صنع بيدي ماهرة والذي يبلغ سعره 1500 ريال , والهودج القديم تحول لألعاب أطفال صغيرة وبجواره الجمل الذي يحمله وكل هذا صنع باليد , ولدى ضحية مجلس عربي فاخر صنعته بيدها من السدو يبلغ حجمه 30 متر استمرت بصناعته لثلاثة أشهر , ولدى خلفه تطريز يدوي بأشكال وألوان مختلفة صنعتها بيدها على سجاد مختلف , أما في جناح هند الجريد فقد مزجت الحاضر بالماضي لتخرج لزبائنها روعة المنتج وإتقانة في لوحات سدو فنية وتعليقات حائط جميلة تحظى بإقبال كبير فقلما يخرج زائر دون أن يحتفظ بشي منها , كما لديها صابون زيت الزيتون الذي تصنعه بيدها وتستخدم زيت الزيتون القديم الذي أصبح غير صالح للأكل ليخرج صابون طبي تضيف له نكهات وعطور مختلفة , هند لم تتعلم في معهد متقدم للصناعات فقط رافقت والدتها منذ الصغر لتجيد الحرفة ثم حصلت على دورة تدريبية من هيئة السياحة لصناعة صابون زيت الزيتون ليتحول لمنتج طبي ينافس الشركات , أما في جناح أم مشعل يقف الزائر كثيراً عند الصناعة اليدوية الماهرة التي حصدت في عام واحد جائزتين أولها جائزة الأميرة سارة بنت عبدالله , ثم جائزة عكاظ حيث صنعت بسنارتها مزرعة لأشجار الزيتون تحمل الثمر بألوانه الأخضر والأسود , كما تتزامن مع دورة الخليج وتضع أعلام الخليج كاملة في جناحها صنعتها من النسيج يدوياً , وفي جناحها أشكال مختلفة من النسيج من التحف الجمالية وألعاب الأطفال , تقول أم مشعل منذ 20 عام وأنا أحترف السدو وتعبر سعيدة عن امتهان بناتها اليوم لهذه الحرفة وأصبحن معيناً لها .

لايكاد أن يصدق زوار المعرض أن جناح كسبة الشراري من صناعة اليد بسنارة صغيرة تقوم بالعمل عليها أمام الزوار , وهذه الجودة العالية لم تترجمها بأسعار مرتفعه فهي تقنع بأسعار التكلفة ومدة العمل , حيث تعرض لحف وألبسة للمخدات في أطقم فصلتها يدوياً وتعرض فستان عروس نسجته بيدها , كما تعرض فساتين للأطفال منسوجة يدوياً , تقول : "أن على إستعداد تام لأثاث منزل كاملاً بيدي" وعن الطلبات على منتجاتها إجابة بشكر "مانلحق" , خبرتها تبلغ 25 عاماً بصناعة النسيج وتتمنى أن ترى سوق دائمة لتحصل على محل تسوق لمنتجاتها داخله , تقول أنني أحضر الأصواف من الأردن وتركيا وأقوم بتشكيلها بيدي داخل منزلي الصغير , ولاتختلف أيمان عنها كثيراً حيث تعرض ملابس مختلفة صنعتها يدوياً من النسيج تقول بدأت كهواية وأتقنت الحرفة وتحولت لصناعة وباب رزق وتؤكد أن المهرجانات فتحت لهن نافذة تسويق مميزه أخرجت منتجاتهن وحفزتهم على التطوير .

وفي المعرض تشارك 23 جناحاً يعرضن الحلويات والمأكولات الشعبية التي صنعتها أيديهن , ولدى ثرية وفيضة شقيقتان يصنعن الحلويات بمنازلهن تشيز كيك ورفيلو والماركة , يقلن نصنعه في الليل وفترة الصباح ونحضر بالمساء لتسويقه ولانعود منه بشيء لمنزلنا , وتعد أول مشاركة لهن بالمهرجان ولكن يقمن بالتسويق من خلال منازلهن , أما أم أثير فهي ماركة حلويات معروفه لدى أهالي المنطقة لذا تشهد إقبال كبير عليها خاصة في معمول أم أثير المعروف عنها , ولدى عيده الزيتون المخلل يدويا بمنزلها وتبيع الجريش وخبر المقشوش والمطحن , والمرقوق وتقول أنني لا أعود بشي لمنزلي ولم اجلس يوما لنهايته حيث أبيع ما أحضر مبكراً وأعود لمنزلي , أما أم خالد فينتظر حضورها الزوار لشراء ماكولاتها الشعبية التي يصفونها بالذيذة فهي لاتكمل ساعتها الأولى إلا وتعود لمنزلها بعد تسويق كامل إنتاجاه وتقول لو أن لدي إمكانيات لزيادته لفعلت .

كما يعيش زائر المعرض الحياة البدائية للحرف اليدوية حيث يجد سيدة تعمل على المعزل وأخرى تنسج بيدها وثالثة تعمل سجاد على النول ورابعة تصنع السدو .

من جهته قالت نائبة رئيس مجلس إدارة جمعية الملك عبدالعزيز الخيرية الأستاذ بسمه مدني أن المعرض يشهد تطوراً كبيراً كل عام في منتجات الأسر اللاتي أدركن متطلبات السوق وحولن منتجاتهن لما يرغب به المستهلك , وأكدت أن التسويق والشراء هو الحافز الأول لهن لذا نشاهد المنتجات في تطور وتغير مستمر , وقالت أن جائزة سمو الأميرة سارة بنت عبدالله للأسر المنتجة التي أطلقتها العام الماضي ساعدت على إكتشاف وإبراز الكثير من الأسر المنتجة التي تتنافس على هذه الجائزة والبالغة 80 ألف ريال تتوزع على 3 مراكز , مبينة أن سمو الأميرة أطلقت جائزتين من الدورة القادمة للموهوبات وذوات الإحتياجات الخاصة.

يذكر أن صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن بدر بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف وجه أمانة المنطقة بإنشاء سوق دائم للأسر المنتجة أثناء جولة سموه في افتتاح المهرجان , وقد عبرن الأسر عن بالغ فرحتهن بهذا السوق الذي يشكل نقطة تسويق دائمة على مدار العام تفتح لهن باب رزق .

http://sabq.org/files/general/78984_85773.jpg

http://sabq.org/files/general/30658_22056.jpg

http://sabq.org/files/general/48364_66363.jpg

http://sabq.org/files/general/1133_13784.jpg

http://sabq.org/files/general/83244_2523.jpg

http://sabq.org/files/general/30839_22284.jpg

http://sabq.org/files/general/29364_56866.jpg

http://sabq.org/files/general/95404_12213.jpg

http://sabq.org/files/general/55885_78302.jpg


أكثر... (http://sabq.org/cVufde)