المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : 35 عالماً يرشحون منطقة الخليج لقيادة المشهد الاقتصادي العالمي


eshrag
02-20-2013, 06:30 PM
http://sabq.org/files/news-thumb-image/140798.png?1361369867 (http://sabq.org/Cgxfde)

سبق– وكالات: رصد 35 عالماً كلفوا من قبل مؤسسة: (نادي روما) الفكرية، بصياغة كتاب عن العالم، خلال أربعة عقود، حالة هذا العالم بعد أربعين عاماً من الآن. ورشح الكتاب منطقة مجلس التعاون الخليجي، وتركيا، وإندونيسيا، وفيتنام، والمكسيك، وفنزويلا، والأرجنتين، وأوكرانيا، وتايلند، وجنوب إفريقيا، والهند، وروسيا، والبرازيل، لقيادة المشهد الاقتصادي العالمي، خلال العقود الأربعة المقبلة، في كتلة تحمل اسم: (مجموعة الـ14).

وحسب وكالة الأنباء الكويتية: "كونا" يشير الكتاب إلى أن: "السنوات التي تسبق عام 2052، ستشهد تغيرات كبيرة في مجالات: الطاقة، والنمو الاقتصادي، والبيئة، والتنوع السكان، بالإضافة إلى بعض عادات الإنسان". ويعتقد الكتاب أن: "النخب في الغرب سوف تختفي تدريجياً، أو تنحسر عنها الأضواء، لاسيما في الولايات المتحدة الأمريكية، وأوروبا، واليابان بشكل عام، في مقابل صعود تيار جديد من النخب من القوى الصاعدة، لاسيما من: الصين، ودول الاقتصادات الناشئة، وحزام الدول النامية، في الجنوب بشكل عام".

ويتوقع الكتاب: "تغيرات ستطرأ على بعض دول الغرب، ربما تقود إلى ثورات مع حلول عام 2020، مثل تلك التي شهدها عام 1848، ضد الإقطاع بسبب احتمالات انتشار الفقر، وذلك تمهيداً لظهور كتل اقتصادية جديدة، قوامها الصين بتعداد سكانها، الذي يفوق المليار نسمة، ومعها عدد من دول الجنوب في آسيا، وأمريكا اللاتينية".

في المقابل، يتوقع الكتاب "أن يؤدي إهمال التعامل مع المشكلات البيئية إلى تداعيات مختلفة، تؤثر سلبياً على موارد المياه الطبيعية، وخصوبة التربة الزراعية؛ ما سيقلل من قيمة البيئة، كرأس مال للحضارة البشرية، ونمط الحياة".

ويرى الخبراء أن: "النتيجة الطبيعية ستكون ارتفاع درجة حرارة الأرض حتى عام 2052 بدرجتين مئويتين كاملتين، مقارنة بالوقت الحالي، ما سيرفع من منسوب مياه البحر بمعدل نصف سنتيمتر، كما سيشهد العالم موجات متتابعة من الجفاف، والعواصف، والفيضانات، وظواهر مناخية متطرفة وقاسية، ما سيجعل النصف الثاني من هذا القرن عصياً على التعامل معه".

كما يلقي الكتاب باللائمة على "صانعي القرار السياسي المتواجدين حالياً، على الساحة الأوروبية؛ لعدم امتثالهم لكل الحلول المطروحة حالياً للتعامل مع المشكلات البيئية المتفاقمة الآن، والتحديات التي ستظهر تباعاً مستقبلاً، رغم تحذيرات العلماء والمتخصصين المتواصلة، منذ سنوات من تلك التطورات السلبية التي تظهر تباعاً".



أكثر... (http://sabq.org/Cgxfde)