المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الشاب جرمان القحطاني يتسلَّم سيارة هدية من ولي ولي العهد


eshrag
06-12-2015, 03:11 PM
http://cdn.sabq.org/files/news-thumb-image/426126.jpg?740397 (http://sabq.org/Gu9gde) سعود الدعجاني- أحمد الإبراهيم- سبق- بيشة: تسلَّم أمس بمحافظة بيشة، الشاب "جرمان القحطاني"، هدية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي ولي العهد، وهي السيارة التي أمر بها سموه بتوفيرها له, وأمر بتوظيفه بمؤسسة سموه الخيرية، وببقائه قريباً من والده.

جاء ذلك تفاعلاً مع مناشدة الشاب في مقطع الفيديو الذي تمّ تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وثمّن الشاب "جرمان"، وقفة سموه الكريمة وغير المستغربة من ولاة الأمر, داعياً الله أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان، وولي عهده، وولي ولي عهده, مقدماً شكره لجميع مَن وقف معه وأسهم في نقل معاناته.

ونفى الصورة المتداولة للسيارة بأنها تبرع من أحد رجال الأعمال له، بينما هي السيارة التي أهداه إياها ولي ولي لعهد الأمير محمد بن سلمان.

وقال الشاب جرمان القحطاني، لـ"سبق": "بداية الأمر أقدم شكري لسيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمير محمد بن نايف، وأخص بالشكر سيدي ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، الذي وصلت إليه مناشدتي وأمر بوظيفة تعولني وتعول أهلي، كما أمر بصرف سيارة نوع جمس يوكن, ما أدخل البهجة على والديّ؛ سائلاً الله - عزّ وجلّ في علاه - أن يحقق دعواتهما له وبأن يسدّد خطاه وأن يفرج عليه في الدارين".

وأضاف: "أشكر أيضا أهل الخير كافة ممّن تفاعلوا معي وأشعروني بأني أخٌ لهم تهمهم أدق تفاصيله ومدّوا له يد العون في أصغر الأمور؛ سائلاً الله - سبحانه، أن يرزقهم وأن يبارك لهم فيما أعطاهم, ولا أنسى أن أشكر رجل الأعمال الشيخ محمد بن ثابت بن خازم الشهراني، والشيخ نايف بن دشان القحطاني رئيس مركز العمارة، على تفاعلهما معي وجهودهما واهتمامهما المستمرين ووصولهما إليَّ في منزلي, وأشكر الشيخ عادل بن علي بن علي، على دعمه لي البناء وأيضاً الشكر موصول للفنان فايز المالكي، وأتمنى الدعاء لوالديه بالرحمة والمغفرة".

وأردف الشاب القحطاني: "إنني منزعجٌ بسبب مَن يقوم بتأليف الشائعات ونشرها خلال ما حصل في فترة المناشدة، وأطالب المسؤولين بمحاسبة مَن أشاع في الصحف الإلكترونية ووسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي بأنه تم صرف السيارة من قِبل فاعل خير، فهذا لن يرضيني أبداً، وكانت السيارة من سيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، فناكر المعروف لا يحمل من الرجولة إلا اسمها, متمنياً أن يحظى بالسلام على سموه الكريم في أقرب فرصة".


أكثر... (http://sabq.org/Gu9gde)