المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كم قلب للأخطبوط , عدد قلوب الأخطبوط ؟


مراسل المنتدى
12-05-2016, 11:38 PM
كم قلب للأخطبوط , عدد قلوب الأخطبوط ؟
الإجابة: ثلاثة قـلـوب.

الأخطبوط

هو أحد الحيوانات البحرية، يصنف ضمن شعبة الرخويات، ويمتاز باحتواء جسمه على ثلاثة قلوب، ويعتبر بحر الصين والبحر الأبيض المتوسط موطناً له، كما يتواجد في سواحل هاواي وأمريكا الشمالية.
وصف الأخطبوط

يمتلك الأخطبوط ثماني أذرع تغطيها من الداخل ممصات قوية، يعتمد عليها في اصطياد الفريسة، أما القلوب الثلاث فتكمل بعضها البعض، إذ يعمل اثنان منها على ضخ الدم لإيصاله إلى الغلاصم، بينما يتولى القلب الثالث مسؤولية تزويد الجسم بالدم والأكسجين، ويحمل دم الأخطبوط عدداً من البروتينات ومن بينها بروتين الهيموسيانين الغني بالنحاس.


في حال فقدان الأخطبوط لإحدى أذرعه تنمو مكانه فوراً ذراعاً جديدة، ويفتقر الأخطبوط للهيكل العظمي كما هو الحال بباقي الحيوانات البحرية، وتتولى الخياشيم مسؤولية التنفس في الحيوانات البحرية.






يعمل الأخطبوط على سحب الماء خلال سباحته إلى داخل جسمه، ثم يقوم بعصرها إلى خارج جسمه بواسطة فتحة في جسده تقع في أسفل منطقة الرأس تتخذ شكل الأنبوب لتسهل حركته بالماء إلى الخلف.


كما يمتاز بقدرته على إفراز الحبر الأسود من هذه الأنبوبة كوسيلة للدفاع عن النفس، فتشكل حوله سحابة مظلمة تمكنه من الفرار من العدو كأسماك القرش، ولديه القدرة على التلوّن عند مواجهته لخطر ما، فيتغير إلى أكثر من لون من بينها الأزرق، أو البني، أو الرمادي، أو الأحمر، أو الأبيض، ويشار إلى أن الأخطبوط العادي يصل وزنه إلى اثنين كيلوغرام.
تغذية الأخطبوط

يعتمد الأخطبوط كغيره من الحيوانات البحرية على الافتراس، إذ يتربص لفريسته ويصطادها معتمداً على أذرعه، فيتغذى على السرطانات والديدان الحلقية والمحار وأنواع مختلفة من الرخويات التي تشترك معه في المعيشة في مياه المحيطات، وبالإضافة إلى ذلك يتغذى على الأسماك والقريدس.
صفات الأخطبوط

يعتبر حيوان الأخطبوط المائي محط أنظار الباحثين بشكل عام، وذلك لما يتمتع به من صفات ميزته عن غيره من الكائنات الحية، ومنها:
الذكاء

يمتاز الأخطبوط بذكائه الخارق، إذ يعتبر الأذكى في مملكة اللافقاريات، فأصبح بفضل ذكائه وميزاته الأخرى جذاباً لأبحاث العلماء حول خلاياه العصبية، ولديه القدرة الكافية التي تحفزه على التمييز بين الأشياء والحفظ، وتتساوى قدراته العقلية مع قدرات إنسان بالغ بالرغم من بساطة تركيب دماغه الذي يحتوي على عدد صغير من الخلايا العصبية، وتتخذ موقعاً لها حول قناة البلعوم، كما يستطيع الأخطبوط إنجاز أعماله الخاصة به والتي تجعله مميزاً عن غيره من اللافقاريات.
الدفاع

يتصدى الأخطبوط لعدوه بواسطة أذرعه الثمانية المبطنة بالماصات القوية التي تحكم القبضة على عدوها وفريستها، كما تطلق سائلاً لتشكل حوله سحابة مظلمة تحجب الرؤية عنه وتمكنه من الهروب عند الإحساس بالخطر.
التكاثر

يتكاثر الأخطبوط بالاتصال الجنسي غير المباشر، حيث لا يحدث أي اتصال جسدي خلال عملية التزاوج بين أنثى وذكر الأخطبوط، وإنما يتم ذلك بأن يفرغ ذكر الأخطبوط ما لديه من حيوانات منوية ناضجة في تجويف يضم المبايض في جسم الأنثى بواسطة مزراب طويل، وتحتفظ أنثى الأخطبوط بما في تجويفها لمدة تصل إلى عشرة شهور، وفور عثورها على موقع ملائم لوضع بيوضها تقوم بوضعها والتي يصل عددها إلى نحو مئتي ألف بويضة مخصبة، وتحرص على حراستها.
الإحساس

يلتصق بالمجسات الموجودة أسفل أذرع الأخطبوط الطويلة ما يقارب مئتين وأربعين فماً لاصقاً، وتلعب دوراً هاماً في تحسس ما يدور حول الأخطبوط، إذ تساعده على التعرف على طعم الغذاء وشكل الفريسة وماهيتها، أي أنها بمثابة مستقبلات حسية.
الحركة

بالرغم من امتلاك الأخطبوط لثمانية أذرع، إلا أنه يعتمد على اثنتين منها فقط في السباحة، والتي تمنحه السرعة في ذلك بينما يستخدم الستة الأخرى للأكل.

مراسل المنتدى
12-07-2016, 01:16 PM
شكرا لك على مشاركتك معنا